30‏/4‏/2016

صـــورة وتعليــــق .. وتكـــرار للتجربـــة الليبيـــة .

[IMG]

[IMG]  

كل الإمكانيات من أجل المعركة والتعبئة !! هذا هو حال القوات السورية النظامية وهي تتجه لتطوير إمكانياتها الذاتية من أجل إدامة عملياتها وقمع الثورة الشعبية التي تقودها عموم فئات الشعب السوري .. الصورة لعربة "زيل" ZIL-131 تم تطويعها وتجهيزها ببرج زورق بحري (يتبع البحرية السورية) مع مدفعين آليين من عيار 25 ملم !! المعارك في التضاريس الحضرية أثبتت أهمية هذا النوع من الأسلحة لإدامة الزخم الناري وتفتيت عناصر المقاومة بين المباني والأنقاض .

25‏/4‏/2016

إهداء خاص لرواد المدونة .. ملف الأسلحة الثقيلة التابعة للواء في الجيش الأمريكي .


نهدي لرواد المدونة هذا الملف الضخم الذي يبلغ عدد صفحاته 1004 صفحة ويختص بالأسلحة الثقيلة التابعة للواء في الجيش الأمريكي . الملف الذي يحمل العنوان "Heavy Brigade Combat Team Gunnery" يضم معلومات تقنية دقيقة ومفصلة تختص بمجمل أسلحة اللواء بما في ذلك الدبابات والعربات والمقذوفات الصاروخية المضادة للدروع والمدافع والرشاشات والذخيرة بمختلف أنواعها وعياراتها وتفاصيل أخرى لمنظومات أقل حجما مما ذكر مع صور توضيحية لكل ما ذكر ، ناهيك عن برامج التدريب الأمريكية وخطط ساحة المعركة !! مع ملاحظة صغيرة في بداية سرد الملف تقول أن توزيع هذا المصدر المعلوماتي مخول فقط إلى الأجهزة الحكومية الأمريكية ومقاوليها وذلك لحماية المعلومات التقنية أو التشغيلية التي هي للإستعمال الحكومي الرسمي . 

تحميل الملف ..
http://depositfiles.com/files/ujulshh03

https://www.mediafire.com/?cpehdo3s4v0v0ba

23‏/4‏/2016

نظام راداري جديد في خدمة الوحدات الأرضية السورية .

نظــــــــام راداري جديــــــد فـــــــي خدمـــــــة الوحـــــــدات الأرضيـــــــة السوريــــــــة 



بدأت بعض وحدات الجيش السوري النظامي إستقبال نظام رادار روسي محمول يدعى "فارا 1" Fara-1 (تعني بالروسية الضوء الأمامي Headlamp) لكشف الأهداف الأرضية المتحركة والقريبة نسبياً . هذا النظام وتحديداً هوائي الكشف Antenna ، قابل للموالفة والتوضيب مع منصات أسلحة نارية مختلفة مثل الرشاشات الثقيلة وقاذفات القنابل grenade launchers حيث يحسن النظام بشكل ملحوظ القدرة على كشف الأهداف المعادية المتحركة ومن ثم مشاغلتها . هو في الحقيقة مصمم لمراقبة تضاريس ساحة المعركة وكذلك لأغراض التعريف والإستكشاف بالإضافة لتوجيه النيران على الأهداف المكتشفة من الأسلحة المختلفة (رشاشات ، قاذفات قنابل وهكذا) وذلك في ظروف الرؤية السيئة وفي غياب منظومات الرؤية البصرية الفاعلة (في النمط الآلي ، يصدر النظام تحذير ضوئي وصوتي عند كشف دخول جسم غريب في نطاق عمله مع تحديد احداثيات ووجهة موقع الهدف المكتشف) . هوائي النظام قادر بسهولة على كشف الأفراد من مسافة 2 كلم وكشف العربات والدبابات من مسافة 4 كلم مع متوسط خطأ لنحو 20 متر فقط . وتسمح بطاريات تشغيل الرادار بأعمال مراقبة ممتدة لنحو 6 ساعات . النظام في نسخته القياسية (إجمالي وزنه يبلغ 16.5 كلغم) يتضمن هوائي أرسال واستقبال من نوع AESA ، كابلات التوصيل الكهربائية Connecting cables ، بطاريات التشغيل مع الشاحن Battery/charger ، حامل التثبيت والتوجيه Tripod/guidance drive ، سماعات أذن رأسية head Phones وأخيراً أداة للحمل والنقل Carrying device .



19‏/4‏/2016

دبابة تركية تتعرض لهجوم مباغت بصاروخ كورنيت !!

دبابــــــة تركيــــــة تتعــــــرض لهجـــــوم مباغـــــت بصـــــاروخ كورنيـــــت !!



تعرضت دبابة تركية من طراز "صابرا" Sabra وهي التطوير الاسرائيلي لدبابات M60 الامريكية التي يملكها الجيش التركي ، تعرضت لهجوم مباغت بصاروخ مضاد للدروع من طراز "كورنيت" Kornet أطلقه مقاتلوا الدولة الإسلامية . الهجوم الذي وقع في جبال بعشيقة Baashiqa شرق مدينة الموصل العراقية حيث تتمركز القوات التركية ، أدى كما يشاهد من الصورة الأولى لتحطيم منظار قائد الدبابة وكذلك تحطيم وحدات الدروع السلبية "المودلر" modular (الدبابة مجهزه في أجزاء منها بدروع تفاعلية متفجرة ERA) وإلى إحداث ما يشبه الثقب في دروع الدبابة الرئيسة . التدريع مودلر مثل خطوة متقدمة لتطوير دروع دبابات المعركة الرئيسة والعربات المدرعة الأخرى . هذه الخطوة كان يقصد منها السماح بمراجعة وإعادة ترتيب عامل الحماية رداً على تطور التهديدات دون الحاجة الماسة لتفكيك الدرع الكتلي المركب . يستعين مفهوم الدرع مودلر بأقسام أو مقاطع مصفحة صغيرة إضافية تسمى الوحدات modules ، التي تعمل على توفير الحماية المطلوبة عندما تلحق وتضم إلى البنية التركيبية أو الإنشائية structural frame التي تشكل هيكل العربة الأرضية . ورغم أن دروع البناء نفسها تزود حماية نسبية للعربة إلا أن دروع المودلر تعمل أيضاً على دعم وإسناد وحدات الدروع الإضافية . أكثر أنواع هذه الدروع مصممه بطريقة مدمجة incorporate design بهدف إتاحة الفرصة لإزالة وإزاحة الوحدة عند الرغبة في إجراء التصليحات أو إحداث المزيد من التطويرات على منظومة الحماية (إزالة الوحدات واستبدالها لن تكون ممارسة عادية أثناء المهام العملياتيه) . الدبابة بالطبع وكجزء من برنامج التطوير الإسرائيلي جهزت بنظام إطفاء آلي explosion suppression system ، يبدو أن خياراته كانت محدودة  هذه المرة !! 


لمشاهدة الهجوم ..
video

الدروع التفاعلية المتفجرة للدبابة T-90A تكتب لها النجاة .

الــــــدروع التفاعليـــــة المتفجـــــرة للدبابــــة T-90A تكتــــب لهــــا النجــــاة


صور جديدة للدبابة الروسية T-90 التي تعرضت قبل أسابيع لهجوم صاروخي في سوريا وتحديداً في ريف حلب الغربي / جبهة الشيخ عقيل . الدبابة كانت قد تعرضت لإصابة بصاروخ أمريكي من نوع TOW أطلقه فصيل سوري معارض (لواء صقور الجبل) لكن الصاروخ على ما يبدوا أخفق في اعطابها ، حيث استطاعت وحدات دروع الدبابة التفاعلية المتفجرة من نوع Kontakt-5 تلقي الإصابة وبالتالي تبديد طاق طاقة الرأس الحربي وقدرته على ثقب دروع البرج الأمامية .. شوهد التدريع التفاعلي Kontakt-5 الذي أشرف على تطويره "معهد البحث العلمي للفولاذ" NII ، أولاً في العام 1986 على الدبابات T-72B ، ثم لاحقاً على الدبابات T-80U ، T-80UD ثم الدبابات T-90 . وكان ملفتاً للنظر بتصميمه المميز ، حيث سعى مصممو هذا التدريع إلى حرف أو سحق خوارق مقذوفات الطاقة الحركية التي باتت تصنع من مواد عالية الكثافة مثل سبائك التنغستن أو اليورانيوم المستنزف ، بالإضافة لإجهاد واستهلاك طاقة نفاث الشحنة المشكلة (يزن بكافة وحداته كمنظومة متكاملة نحو 2800-3000 كلغم) . لقد استخدم المصممون الروس بناء هيكلي جديد لوحدات قراميد الدروع المتفجرة ، بما في ذلك الأغطية الفولاذية السميكة عالية القوة high-strength steel ، بالإضافة إلى تطبيق آلية توزيع وتثبيت جديدة للوحدات التفاعلية تضمن تحقيق النتائج المرجوة من تطويرها . كما حرصوا على تأمين انفجار كامل المواد المتفجرة بشكل موثوق عند مهاجمة صفائح التدريع من قبل خارق قذيفة APFSDS (بمعنى الانفجار مع سرعة ارتطام منخفضة تبلغ نحو 1.6-1.7 كلم/س ، قياساً بسرعة نفاث الشحنة المشكلة التي تبلغ 8-10 كلم/س) ، زائداً توفير نبض جانبي side pulse قوي لحد زعزعة وتحطيم خارق قذيفة الطاقة الحركية . بالنسبة للدبابة القياسية T-90 كان هناك على منطقة القوس الأمامي لمقدمة البرج وجوانبه الأمامية المتطرفة ، عدد 7 كتل أو حاويات تفاعلية متفجرة (عدد 8 بالنسبة للدبابة T-72B) بدون زوايا فاصلة ، بالإضافة لعدد ستة كتل 4S22 موزعة في صفين على مقدمة الهيكل . ويعتقد أن جيل هذا النوع من الدروع استطاع توفير حماية مكافئة بمقدار 250-300 ملم من التصفيح الفولاذي المتجانس RHA تجاه قذائف الطاقة الحركية النابذة للكعب المثبتة بزعانف ، ونحو 550-600 ملم تجاه قذائف الطاقة الكيميائية CE ذات الشحنة المشكلة . من خصائص التدريع Kontakt-5 أيضاً عدم تفاعله أو تأثره بالطلقات مخفضة العيار ، كالذخيرة 7,62 و12,7 ملم الخارقة الحارقة وحتى ما دون طلقات العيار 30 ملم ، أو بشظايا قذائف المدفعية التي تنفجر على مسافة تتجاوز 10 أمتار . وحدات الدروع أو القراميد التفاعلية للمنظومة قادرة على الاستمرار بالعمل خلال الظروف المناخية من +50 و-50 درجة مئوية ، أو حتى بعد التعرض لصدمة ميكانيكية mechanical shock وتحميل مفاجئ ومتطرف بسرعة 196 متر في الثانية المربعة أو السقوط العرضي من ارتفاع 1.5 م على سطح إسمنتي أو آخر صلب جداً .

16‏/4‏/2016

إختبارات القاذف الكتفي الروسي RPG-26 .

فيديو جديد لإختبارات حديثة في ميدان رماية متخصص يظهر فاعلية أداء القاذفات الكتفية الروسية المضادة للدروع RPG وقدرتها على تجاوز بعض الإجراءات المضادة التي قد يلجأ لها أطقم العربات المدرعة للتخفيف من خطر مقذوفات الشحنة المشكلة لهذه الأسلحة . الفيديو الطويل الذي شمل معظم أنواع القاذفات الكتفية الروسية وقدراتها تجاه أهداف متنوعة (دروع وأهداف خرسانية) عرض في أحد مقاطعه إختبار للقاذف RPG-26 تجاه هيكل عربة من نوع MT-LBU كانت مجهزة بشبكة معدنية على مسافة مباعدة عن دروعها الأصلية ، حيث أستطاع الرأس الحربي للقذيفة أختراق الشبكة والدروع الأصلية للعربة (يتراوح سماكتها ما بين 3-10 ملم) من الجانبين ليخرج النفاث من الجهة المقابلة للعربة !!! أجمل ما في الإختبار كان وضع كاميرا سريعة لإلتقاص الصور لحظة ثقب النفاث دروع العربة الخارجية وإقتحامه هيكل العربة من الداخل ، حيث كان بالإمكان مشاهدة الشرر والإجزاء الحارقة المتطايرة ناهيك عن الدخان الأبيض الذي لف المكان . القاذف RPG-26 هو من عيار 73 ملم ، وهو من أسلحة الرمية الواحدة . أخضع هذا السلاح لاختبارات ميدانية مطولة أجريت في العام 1983 ، لتكتمل هذه الاختبارات في فبراير 1984 ، ويدخل بعد ذلك السلاح الخدمة في العام 1985 . هذا السلاح الذي لم يزد وزنه عن 2.9 كلغم ، لم يختلف عن سابقه RPG-22 كثيراً ، باستثناء زيادة قدرة الاختراق لنحو 440 ملم ، وإنتاجه بنسختين ، أحدهما مضاد للدروع ، والآخر برأس حربي حراري thermobaric يحمل التعيين RShG-2 (متعدد التأثير ، متشظي وحارق incendiary) . وهذا الأخير يزيد وزن السلاح إلى 3.5 كلغم ، ومداه ينتقص إلى فقط 115 م .

video


رابط الفيديو بالكامل ومدته نحو 40 دقيقة .
https://www.youtube.com/watch?v=pjohcyMDXM8

15‏/4‏/2016

تدمير مروحية أفغانية بواسطة أداة تفجير مرتجلة !!

فيديو يبدو أنه يعرض لأول مرة من قبل مواقع جهادية يظهر قيام أفراد من حركة طالبان بتفجير طائرة مروحية حكومية من نوع Mi-17 كانت تهم بالهبوط وذلك بواسطة أداة تفجير مرتجلة IED نجح أحدهم على الأرجح بزرعها في منطقة قاعدة عسكرية في محافظة "كونار" Kunar !! الحادث الذي حصل بتاريخ 24 مارس 2016 أعلنت السطات الأفغانية حينها أنه ناتج عن خلل فني تسبب بإسقاط الطائرة لكن هذا الفيديو يدحض الرواية الرسمية ويعرض حقيقة ما حدث !!





فيديو لمشاهدة الهجوم :
video

5‏/4‏/2016

الرشاش الروسي الآلي الثقيل KORD .

ســـلاح الدفـــاع القريـــب للدبابـــة T-90
الرشـــــــــــــاش الروســــــــــــــي الآلــــــــــــــي الثقيـــــــــــــل KORD
تشكل المدافع الرشاشة المتوسطة والثقيلة ، خط الدفاع الذاتي والأخير لدبابة المعركة الرئيسة تجاه أخطار الهجمات الأرضية (مشاة يحملون قواذف مضادة للدروع) والهجمات الجوية (مروحيات ، طائرات هجوم أرضي) ، بما في ذلك الاطلاع في أغلب الأحيان بمهام الكبح والإخماد suppression missions . فقد أثبتت المعارك التي جرت في أفغانستان والشيشان والعراق وسوريا وغيرها ، أن المشاة المسلحون جيداً ، يمكن أن يقاتلوا الدبابات من التضاريس القريبة ، أو من خلال الأغطية النباتية ، وكذلك من خلال المناطق الحضرية urban areas ، بهدف حرمان هذه الدبابات الاستفادة من عناصرها الرئيسة ، مثل قابلية الحركة ومدى المواجهة standoff range . وفي الحقيقة فإن هذه المدافع أو الأسلحة الثانوية لا تختلف كثيراً عن الرشاش التقليدية ، باستثناء احتوائها على التعديلات التي تسمح بتثبيتها واستخدامها يدوياً manually-controlled من داخل الدبابة ، أو من أعلى فتحة الكوة يدوياً أو آلياً ، بحيث تستطيع توفير نيران دعم وإسناد حتى مديات مؤثرة لا تقل عن 900-1500 م .

المصممين الروس طوروا لصالح قواتهم المسلحة قبل سنوات رشاش آلي ثقيل حمل التعيين الرسمي "كورد" kord (اختصار أسماء مصمميه Konstruktsija - Oruzheinikov - Degtyarovtsev) . هذا السلاح الآلي هو الآن في مرحلة الإنتاج الشامل لدى مصنع الرشاشات "دكتيريوف" Degtyaryov في مدينة "كوفروف" Kovrov ، حيث تم تبنيه رسمياً من قبل القوات المسلحة الروسية (المصنع يصنف على نحو قياسي من بين الشركات الـ200 الأكبر في روسيا من ناحية المبيعات) .. أدخل الرشاش الثقيل كورد من عيار 12,7 ملم إلى الخدمة في نهاية التسعينات لاستبدال الرشاشة الأقدم NSV . وفي الحقيقة فريق التصميم كان يعمل على تطوير رشاش آلي ثقيل منذ العام 1987 لكن سقوط الإتحاد السوفيتي أخر العمل . متطلبات الجيش الروسي الجديدة فرضت على مهندسي مصنع دكتيريوف نفض الغبار من جديد عن رسوم التصميم السابق ، لكن نقص التمويل وقلته أخرت إنجاز العمل ، ليتم أخيراً تجميع أول دفعة تجريبية من السلاح في ديسمبر العام 1997 ، وفي 8 سبتمبر 1998 صدر مرسوم حكومة الاتحاد الروسي بتبني القوات المسلحة للرشاش كورد بعد خضوعه للاختبارات ، ويوضع السلاح في الإنتاج الشامل العام 2001 . هو الآن ينتج الآن بثلاثة نسخ ، فبالإضافة إلى النسخ المخصصة للمشاة التي تحمل التعيين 6P50 و6P51 ، هناك النسخة المضادة للطائرات التي تثبت على برج الدبابة الروسية T-90S وتحمل التعيين الرسمي 6P49 (يبلغ طولها 1625 ملم وزنها 27 كلغم ، وهي مجهزة بزناد إطلاق كهربائي electric trigger) كما يمكن تثبيت السلاح على هياكل المروحيات والدوريات البحرية . 

لقد جاء تصميم السلاح بشكل رائع جداً ، مع ثقة عالية في العمليات ضمن درجة حرارة بيئية تزيد عن 50 درجة مئوية ، كذلك في الظروف المتربة والمطرية والثلجية ، أو بعد الغمر في المياه ، أو حتى بدون عملية تنظيف وتزييت لبضعة أيام . هو أخف وزناً من سابقة ، وقد وفرت تعديلات التصميم المختلفة إمكانية تخفيض الارتداد less recoil بنسبة أكبر مقارنة مع الرشاشة السابقة NSV رغم وتيرة الرمي المرتفعة للسلاح . هذا سمح بزيادة الدقة أثناء النيران الثابتة لنحو 1.5-2 مرة مقارنة بالسلاح NSV ، وبات بالإمكان التسديد وإصابة هدف على مسافة 100 م مع هامش خطأ لا يتجاوز 0.22 م . السلاح كورد مجهز بأدوات تصويب حديدية مفتوحة open sights قابلة للتعديل لتأمين مشاغلة الأهداف حتى مسافة 2000 م ، لكن أيضاً يمكن تجهيزه عند الرغبة بأدوات تصويب نهارية أو ليلية أكثر تقدماً (تطابق في تثبيتها مساند أو دعامات معدة خصيصاً لهذا الغرض) ، وللنسخة المضادة للطائرات هو يجهز بمنظار تسديد بصري من نوع "كوليماتور" collimator sight . في الحقيقة ميزة تخفيض الارتداد غير العادية مكنت المشغل بالإضافة لقابلية الرمي بالسلاح وهو مثبت على حامل ثلاثي ثقيل الوزن يحمل التعيين 6T7 (يبلغ وزنه 16 كلغم) ، مكنته أيضاً من إطلاق النار والسلاح مثبت على مسند ثنائي خفيف الوزن يحمل التعيين 6T19 (يبلغ وزنه فقط 7 كلغم) . لقد طور النظام في أحد نسخه لكي يستخدم من فوق دبابات المعركة والعربات المدرعة الأخرى مع قابلية توفير معدل نيران لنحو 650-750 طلقة/دقيقة ، وحتى مدى مؤثر يبلغ 2000 م ضد الأهداف الأرضية ، و1500 ضد الأهداف الجوية ، مع سرعة فوهة تبلغ 820-860 م/ث . كما يمكن إجراء عمليات إطلاق النار ضمن رشقات قصيرة من 2-3 طلقات ، أو رشقات طويلة من 10-15 طلقات أو من خلال النمط الآلي المستمر . ويمكن عند الضرورة فصل واستبدال سبطانة السلاح بسهولة نسبية quick-detachable وذلك من خلال مزلاج محدد للفك/الإزاحة ، ثم إدارته للجانب الآخر للتثبيت/القفل . 

هناك تشكيله متنوعة من الذخيرة 12.7 × 108 الخارقة للدروع لهذا السلاح والتي تحتوي في مؤخرتها خطاط/راسم tracer لتتبع المسار . فهناك الطلقات BS-41 التي تمتلك سرعة فوهة من 820 م/ث وتحوي بداخلها صميم خارق من التنغستن يتيح لها اختراق صفيحة فولاذية بسماكة 20 ملم من مسافة 750 م (طاقة الفوهة مقدرة بنحو 18625 جول) . هناك أيضاً الطلقة B-32 التي تحوي بداخلها صميم خارق من الفولاذ المقسى وتستطيع تحقيق نفس النتيجة لكن من مسافة 100 م فقط (طاقة الفوهة مقدرة بنحو 16240 جول) . هذا السلاح يتم إنتاجه حالياً ونشره لصالح قوات المشاة ، كما يتم تثبيته على أحدث الدبابات الروسية ، أمثال T-80U و T-90 (يمكن أيضاً استعماله على الدبابات T-72 واستبدال الأسلحة NSVT المتقادمة لأنه يستخدم نفس وصلات التثبيت) .

3‏/4‏/2016

نظام التلقيم الآلي في الدبابة T-80/T-64 .

نظــــــــام التلقيــــــــــم الآلـــــــــــــي فـــــــــــــي الدبابــــــــــــة T-80/T-64 


يتوفر لدى الروس نوعان شائعان من منظومات التلقيم الآلي ، يطلق عليها من حيث أسلوب العمل مصطلح Carousel أو الناقل الدوران rotating conveyor ، وهذه الأنظمة مكرسة أسفل سلة البرج لتلقيم وتغذية المدفع القياسي 2A46M عيار 125 ملم الذي يجهز في سلسلته جميع الدبابات الروسية الحديثة . في بداية المشاغلة والاشتباك يختار قائد الدبابة نوع الذخيرة المطلوبة (HE ، HEAT ، أو APFSDS) لكي تعمل آلية تشغيل الملقم على إدارة منصة أو صينية التحميل الدائرية التي تضم كاسيتات الخراطيش ، وترفع المقذوف ثم شحنة الدافع من موقعهما وتدخلهما بعد ذلك في فتحة عقب السلاح الواحد تلو الآخر ، ثم يغلق العقب لاحقاً بشكل تلقائي . عندها يطلق الرامي النار ، وترتد كتلة المدفع للخلف لتنتزع عقب المقذوف المعدني metal stub بشكل آلي ويقذف للخارج من خلال منفذ صغير في المؤخرة العليا لبرج الدبابة .. النوع الأول من الملقمات الآلية الروسية مثبت على دبابات المعركة الرئيسة نوع T-90/T-72 ويحمل الترميز AZ (اختصار ملقم آلي automatic loading) . هذا النظام يعمل بقوى كهروميكانيكية electro-mechanical عوضاً عن المشغل الهيدروليكي hydraulic actuator الخاص بالطرازين T-80/T-64 والذي يحمل الترميز MZ (اختصار آلية تلقيم loading mechanism) . آلية عمل وشحن السلاح الرئيس بالذخيرة المطلوبة في النوع الأول من الملقمات تتم وفق دورتي عمل ، القذيفة أولاً ثم بعد ذلك الدافع ، في حين أنها مع نظام الدبابات T-80/T-64 (يحملان في نسخهم الأحدث التعيين الرسمي 6ET-40 و6ET-43 على التوالي) تتم في دورة واحدة فقط ، القذيفة تتبعها مباشرة شحنة الدافع ، مما يجعل هذا الأخير ذو أفضلية من ناحية سرعة التحميل . كما أن نظامي التلقيم يختلفان من حيث نمط وأسلوب تخزين شحنات الدافع propellant charges . ففي الدبابات T-90/T-72 تخزن شحنات الدافع وكذلك القذائف بشكل أفقي horizontal (شحنات الدافع للأعلى والقذائف أسفل منها) ، في حين أنها تخزن في الدبابات T-80/T-64 بشكل عمودي والمقذوفات الرئيسة في وضع أفقي .


نظام التلقيم الآلي للدبابة T-64 في نسخته الأولى حمل التعيين الرسمي 6ET-15 وأطلق عليه نتيجة طبيعة التصميم لقب Korzina وتعني بالروسية "السلة" basket . هو يستخدم في الدبابات T-80/T-64 لتغذية سلسلة المدافع الرئيسة 2A46M من عيار 125 ملم . الدبابة T-64 على سبيل المثال تحمل إجمالي ذخيرة من 37 قذيفة ذات تحميل منفصل separate loading (مقذوف وشحنة دافع) . من هذه الذخيرة ، يستوعب الملقم الآلي للدبابة عدد 28 قذيفة في صينية التخزين الدوارة (مقارنة بعدد 22 قذيفة في نظام الدبابة T-72) ، في حين تتوزع المقذوفات وشحنات الدافع الأخرى في مقصورة الطاقم على أرضية البرج . يسمح نظام التلقيم هذا بمعدل نظري ثابت يبلغ 8 طلقات/دقيقة ، شاملاً التحميل والتصويب وإطلاق النار . تخزن القذائف على الصينية الدوارة بشكل أفقي horizontally وشحنات الدافع تثبت بشكل عمودي vertically على القمة للخارج من المقذوفات الرئيسة ، بحيث تكون أعقابهم المعدنية للأعلى . هذا النظام يستخدم آلية تلقيم وتغذية تستعين بذراع تشغيل هيدروليكي hydraulic actuator ، حيث يتشابه عمل هذا النظام في بعض تفاصيله مع النظام المنافس باستثناء بعض الامتيازات العملياتية ، مثل قدرته على الدوران في اتجاهين بدل اتجاه واحد كما هو الحال في الدبابة T-72 (ميزة الدوران العكسي reverse rotation) ، بحيث يستطيع النظام اختيار اتجاه الدوران حسب موقع القذيفة المطلوبة في صينية التحميل ، مع القدرة على تحقيق دورة كاملة خلال زمن 20 ثانية فقط . وتسمح هذه العملية بتحقيق معدل تلقيم يتراوح ما بين 6-9.5 ثوان للقذيفة الواحدة . وفي حال إخفاق النظام أو تعثر عمله ، يلجأ الرامي لناقل التحميل اليدوي manual transmission ومعه ينخفض معدل التلقيم ليبلغ قذيفة واحدة إلى قذيفتان كحد أقصى في الدقيقة .